أكاديمية

تعلّم تسيير

المصروف ببساطة

الرئيسية » دراسة الاستثمار : التخطيط قبل الفعل

ما هي خطة الاستثمار و كيف يمكن لك دراسة الاستثمار قبل تفعيل خطّتك؟

غالبًا المستثمرون الذين يفقدون مدخراتهم في الأسواق المالية  يستثمرون دون تتبع استراتيجية.  لذلك فإن وضع خطة استثمارية  أمر مهم لأنه سيزيد من فرصك في تحقيق أهدافك المالية 🎯.

قبل وضع خطة الاستثمار الخاصة بك ، فاعلم أن هناك العديد من الخطط الاستثمارية  كما  هو بالنسبة لعدد المستثمرين.

لهذا السبب يجب عليك تحليل وضعك المالي من أجل وضع أفضل خطة استثمارية لتحقيق أهدافك وفقا لقيودك.

1- حلل وضعك المالي 🕵🏻‍♀️:

ليس لدينا نفس الفواتير،نفس الراتب ،نفس النفقات أو نفس عادات الاستهلاك 🤷🏻.

الخطوة الأولى في خطة الاستثمار هي التحليل الكمي لوضعك المالي. هذا يتوافق مع دخلك ، نفقاتك ، ديونك ، مدخراتك ، و ممتلكاتك  (عقار، سيارة ، وما إلى ذلك).

لكن كيف يمكنك تحليل كل هذا؟

☑️ دخلك:

✔️ قم بجرد جميع مصادر الدخل الخاصة بك: الراتب ، الإيجار ،الأجرة ، الوظائف المستقلة ، إلخ.

✔️ تحديد وتيرة هذه المداخل : يومية – اسبوعية – شهرية – ربع سنوية – سنوية

✔️ احسب متوسط ​​الدخل الذي تحصل عليه كل شهر.

 

☑️ نفقاتك:

بشكل عام ، هناك فئتان من النفقات:

✔️المصاريف الثابتة: الإيجار والدفعات الائتمانية الشهرية ،التأمين على سيارة ،الضرائب ،فواتير الهاتف والماء والكهرباء …

✔️المصاريف المتغيرة: الوقود ،الغذاء ،تكاليف النقل.

☑️ ديونك ومدخراتك وممتلكاتك المادية:

ستُستخدم عناصر خطتك المالية لتحديد “net worth”: الفرق بين ما لديك وما تدين به. تحتاج إلى معرفة المبلغ الدقيق الذي تدين به لدائنيك (أي ديونك) ، وتقدير قيمة أصولك المادية لفهم وضعك المالي بشكل أفضل.

يعد تحديد كل هذه العناصر أمرًا بالغ الأهمية قبل تحديد أهدافك المالية:

“حدد مكانك قبل اختيار المكان الذي تريد الذهاب إليه”

2- حدد مستوى تحملك للمخاطر ✋:

تختلف مواقف المستثمرين تجاه المخاطر من مستثمر لآخر. كل شخص لديه مستواه الخاص من تحمل المخاطر. لذلك ، ستعتمد إستراتيجيتك الاستثمارية على مستوى المخاطرة التي يمكنك تحملها.

لتحديد مستوى تحملك للمخاطر ، تحتاج إلى فهم مفهوم نسبة المخاطرة / المكافأة.

إنه مبدأ يعمل على إنشاء علاقة متبادلة بين المكافآت المنتظرة من  الاستثمار ومستوى مخاطر هذا الإستثمار:

   منحنى

risque vs rendement

كلما ارتفع مستوى مخاطر الإستثمار ، ارتفع عائده (ROI). وبالتالي ، فإن المستثمرين الذين يمكنهم تحمل مستوى عالٍ من المخاطر يقومون بالاستثمار في أدوات مالية محفوفة بالمخاطر. يمكنهم تحقيق مكاسب كبيرة ، لكنهم يواجهون احتمالًا كبيرًا للخسارة المالية. وأولئك الذين هم أقل تحملاً للمخاطر يفضلون الاستثمار في أدوات أقل خطورة والتي تقدم عوائد منخفضة.

3 – حدد أهدافك المالية 🎯:

ستكون خطة الاستثمار عديمة الفائدة إذا لم تحدد أهدافًا مالية لتحقيقها.

بعد تقييم وضعك المالي ، سيكون بمثابة نقطة انطلاق لتحديد أهداف قابلة للقياس ومحددة.

أمثلة:

               ✔️ سداد ديونك

                ✔️  خلق مصدر دخل جديد

                ✔️ شراء العقارات

من ناحية أخرى ، فإن تحليل مستوى تحملك للمخاطر سيوجه قراراتك ، و سيساعدك على اختيار الاستثمارات التي تقدم عائد استثمار يتوافق مع أهدافك المالية ، مع احترام مستوى المخاطرة التي يمكنك تحملها.

* * * *

💡 نصيحة لتحديد الهدف  : SMART

  • S محددة:  مثلا تسديد الديون

  • M قابل للقياس: سداد 50٪ من ديوني

  • A قابل للتحقيق: ما هي الخطوات المحددة لتحقيقه؟

  • R واقعي: هل لدي الموارد اللازمة لسداد نصف ديوني؟

  • T مؤقت: سداد نصف ديوني بنهاية العام

4 – اختر استثماراتك 🏃🏻:

الخطوة الأخيرة من خطة الاستثمار: اختر الأدوات المالية التي تريد الاستثمار فيها. قد يبدو الأمر معقدًا بسبب تنوع المنتجات المالية الموجودة ، لكن الخطوات 1 و 2 و 3 من خطة الاستثمار ستساعدك على اتخاذ القرار الصحيح.

يجب أن تكون اختياراتك متناسقة  مع وضعك المالي ، أهدافك المالية ومستوى تحملك للمخاطر.

مثلا :

سارة مهندسة صناعية لديها مكتب تصميم خاص بها. تولد مهنتها الحرة دخلاً يختلف من شهر لآخر حسب مستوى نشاطها وعدد عملائها . تريد أن تضيف مصدراً ثانياً للدخل  يكون ثابتاً و مستقر كل شهر.

هدف سارة المالي SMART هو الحصول على مصدر دخل جديد يصل الى  500 درهم على الأقل شهريًا. إنها تدرك حقيقة أن الاستثمارات الأقل خطورة تستغرق وقتًا أطول لتحقيق مكاسب مقارنة مع الاستثمارات الأكثر خطورة. لذلك حددت مدة 18 شهرًا لتحقيق هدفها لأنها لا يمكنها تحمل  مستوى عالٍ من المخاطر .

👈  إليك خيار قد يتناسب مع وضع سارة المالي وهدفها:

شركة تتمتع بأسهم مربحة  وبصحة مالية جيدة تقدم أرباحًا شهرية كبيرة. تتوافق خصائص هذه الأداة المالية مع ملف تعريف المستثمرة سارة ، الذي يقبل فقط الاستثمارات منخفضة المخاطر ، و يتوافق مع هدفها في تطوير مصدر دخل ثانٍ ، وذلك بفضل توزيعات الأرباح التي توزعها الشركة.

يجب على سارة أن تأخذ الوقت الكافي لتوثيق نفسها و البحث على  الإجراءات التي تلبي هذه المعايير التي سبق ذكرها . تحليل المؤشرات المالية المختلفة سيساعدها على أن تجد الاستثمار المناسب.

⚠️ تحذير:

تطوير خطة مالية هو عملية متسلسلة.

يجب التفكير بعناية في كل خطوة من خطوات الخطة قبل الانتقال إلى الخطوة التالية:

✅ سيساعدك التحليل الكمي لوضعك المالي على معرفة مكانك ، وما هي جوانب أموالك الشخصية التي تحتاج إلى تحسين وما هي الأهداف التي يجب تحديدها على المدى القصير والمتوسط ​​والطويل ؛

✅ سيساعدك مستوى تحملك للمخاطر على تحديد أهداف واقعية تتوافق مع ملف تعريف المستثمر الخاص بك و مواقفك تجاه المخاطر ؛

✅ وأخيرًا ، ستوجهك كل هذه العناصر لاتخاذ قرارات استثمارية صحيحة بين الأدوات المالية المختلفة في السوق

حان دورك !

إذا كنت مهتم بٱكتساب ثقافة مالية، بلاطفورم درهمينو تقدم لك اختبارات و مسارات تكوينية مخصصة لذلك! تسجل الآن.

عناصر مماثلة

حان دورك !

إذا كنت مهتم بٱكتساب ثقافة مالية، بلاطفورم درهمينو تقدم لك اختبارات و مسارات تكوينية مخصصة لذلك! تسجل الآن.